MEMAHAMI LEBIH MENDASAR TENTANG DZAT

http://www.syaikhgoogle.com/2010/04/memahami-lebih-mendasar-tentang-dzat.html

Salafi Wahabi telah melakukan BUHTAN terhadap Imam Ibnu Kastir dengan menuduh beliau berkeyaqinan bahwa Allah ber-TEMPAT di atas Arasy. Sedangkan berkeyaqinan seperti itu menurut FATWA para Ulama Salaf adalah SESAT.
Mau diculik dan akan dibawa kemanakah Imam Ibnu Kastir oleh Salafi Wahabi Salafi Sang Pembohong dan Pembual Ahlu Fitnah ??

Disini saya nukilkan postingan si Salafi Wahabi secara utuh sebagaimana adanya, Sungguh postingan ini bagai api dalam sekam, bertujuan hanya untuk menipu kaum awam seperti diri saya ini. Postingan si Salafi Wahabi adalah redaksi Imam Ibnu Kastir yang memang sangat sengaja di nukil secara terputus-putus, di penggal-penggal, di iris-iris serta di cincang-cincang, dari tafsiran beberapa ayat Al-Qur'an oleh Ibnu Kastir, yang apabila si Salafi Wahabi menukil redaksi-redaksi itu secara utuh, niscaya ia mendapatkan redaksi-redaksi Imam Ibnu Kastir dalam setiap Ayat Mutasyabihat, Imam Ibnu Kastir selalu menggunakan metode Tafwidh walau kadang kala beliau pun memakai metode Takwil.

Perhatikan postingan Fitnah si Salafi Wahabi di bawah ini yang telah di iris-iris dari tafsiran Ibnu Kastir dalam beberapa ayat Al Qur'an. Redaksi-redaksi yang telah di iris-iris nya itu kemudian di campur aduk lalu dikemas sedemikian rupa supaya terlihat antik, anggun mempesona. Tapi ternyata, itu hanyalah aksi penipuan untuk mengajak manusia kepada AQIDAH yang remang-remang dan berbahaya.

Disini, redaksi-redaksi yang teleh dicampur aduknya itu akan saya kembalikan ke posisi nya yang semula, supaya teman-teman bisa dengan mudah merujuk nya sehingga dapat menyaksikan kebohongan dan penipuan si Wahabi ngaku Salafi.

Redaksi Ibnu Kastir Yang Telah Dicincang Wahabi :

Pernyataan Imam Ibnu Kastir Tentang Allah di Atas Arsy-Nya.. (di dalam kitab tafsir beliau)

فلما فرغ من خلق ما أحب استوى على العرش، فذلك حين يقول: { خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ } [الأعراف: 54] ويقول { كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا } [الأنبياء: 30]

{ إِنَّ رَبَّكُمُ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُدَبِّرُ الأمْرَ مَا مِنْ شَفِيعٍ إِلا مِنْ بَعْدِ إِذْنِهِ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ أَفَلا تَذَكَّرُونَ }

يخبر تعالى أنه رب العالم جميعه، وأنه خَلَق السموات والأرض في ستة أيام -قيل: كهذه الأيام، وقيل: كل يوم كألف سنة مما تعدون. كما سيأتي بيانه [إن شاء الله تعالى] ثم استوى على العرش، والعرش أعظم المخلوقات وسقفها.

وقال ابن أبي حاتم: حدثنا أبو زُرْعَة، حدثنا ابن بُكَيْر، حدثني ابن لَهِيعة، حدثني عطاء بن دينار، حدثني سعيد بن جُبَيْر قال: قال ابن عباس: خلق الله اللوح المحفوظ مَسِيرَة مائة عام، وقال للقلم قبل أن يخلق الخلق -وهو على العرش تبارك وتعالى-: اكتب. قال القلم: وما أكتب؟ قال: علمي في خلقي إلى يوم تقوم الساعة. فجرى القلم بما هو كائن في علم الله إلى يوم القيامة. فذلك قوله تعالى للنبي صلى الله عليه وسلم: { أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاءِ وَالأرْضِ }

وقد أورد النسائي هاهنا حديثا فقال: حدثنا إبراهيم بن يعقوب، حدثني محمد بن الصباح، حدثنا أبو عبيدة الحداد، حدثنا الأخضر بن عَجْلان، عن أبي جُريْج المكي، عن عطاء، عن أبي هريرة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أخذ بيدي فقال: "إن الله خلق السموات والأرض وما بينهما في ستة أيام، ثم استوى على العرش في اليوم السابع، فخلق التربة يوم السبت، والجبال يوم الأحد، والشجر يوم الاثنين، والمكروه يوم الثلاثاء، والنور يوم الأربعاء، والدواب يوم الخميس، وآدم يوم الجمعة في آخر ساعة من النهار بعد العصر، وخلقه من أديم الأرض، بأحمرها وأسودها، وطيبها وخبيثها، من أجل ذلك جعل الله من بني آدم الطيب والخبيث" .

قال ابن جرير: حدثنا هَنَّاد بن السري، حدثنا أبو بكر بن عياش، عن أبي سعيد البقال، عن عكرمة، عن ابن عباس -قال هناد: قرأت سائر الحديث-أن اليهود أتت النبي صلى الله عليه وسلم فسألته عن خلق السماوات والأرض، فقال: "خلق الله الأرض يوم الأحد ويوم الاثنين، وخلق الجبال يوم الثلاثاء وما فيهن من منافع، وخلق يوم الأربعاء الشجر والماء والمدائن والعمران والخراب، فهذه أربعة: { قُلْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الأرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَنْدَادًا ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِنْ فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاءً لِلسَّائِلِينَ } لمن سأل، قال: "وخلق يوم الخميس السماء، وخلق يوم الجمعة النجوم والشمس والقمر والملائكة إلى ثلاث ساعات بقيت منه، فخلق في أول ساعة من هذه الثلاثة الآجال، حين يموت من مات، وفي الثانية ألقى الآفة على كل شيء مما ينتفع به الناس، وفي الثالثة آدم، وأسكنه الجنة، وأمر إبليس بالسجود له، وأخرجه منها في آخر ساعة". ثم قالت اليهود: ثم ماذا يا محمد؟ قال: "ثم استوى على العرش". قالوا: قد أصبت لو أتممت! قالوا:

ثم استراح. فغضب النبي صلى الله عليه وسلم غضبا شديدا، فنزل: { وَلَقَدْ خَلَقْنَا السَّمَوَاتِ وَالأرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ وَمَا مَسَّنَا مِنْ لُغُوبٍ .فَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ } [ق : 38 ]

يخبر تعالى عن خلقه السموات والأرض وما بينهما في ستة أيام، ثم أخبر باستوائه على العرش بعد خلقهن

Perhatikan kebohongannya di bawah ini :

Pertama si Wahabi menukilkan kata penggalan redaksi Imam Ibnu Kastir ketika beliau mentafsirkan surat Al-Baqarah ayat 29.

Inilah penggalan yang dibawa Wahabi :

فلما فرغ من خلق ما أحب استوى على العرش، فذلك حين يقول: { خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ } [الأعراف: 54] ويقول { كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا } [الأنبياء: 30] .

Apa Salafi Wahabi faham dengan penggalan redaksi ini sehingga anda mengatakan, bahkan menuduh Ibnu Kastir menyatakan Allah ber-TEMPAT di atas Arasy ??

Ini adalah Tuduhan yang sangat keji terhadap Imam Ibnu Kastir !! Kenapa Wahabi hanya membawakan penggalan redaksi itu ?? Kenapa Wahabi tidak menukil dari awal penafsiran ayat itu ??

Kemudian si Wahabi menukil ayat Al-Qur'an surat Yunus ayat 3 yaitu :

إِنَّ رَبَّكُمُ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُدَبِّرُ الْأَمْرَ مَا مِنْ شَفِيعٍ إِلَّا مِنْ بَعْدِ إِذْنِهِ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ أَفَلَا تَذَكَّرُونَ (3)

يخبر تعالى أنه رب العالم جميعه، وأنه خَلَق السموات والأرض في ستة أيام -قيل: كهذه الأيام، وقيل: كل يوم كألف سنة مما تعدون. كما سيأتي بيانه [إن شاء الله تعالى] (8) ثم استوى على العرش، والعرش أعظم المخلوقات وسقفها.

Sangat aneh sekali saya rasa hanya dengan penjelasan Ibnu Kastir seperti itu, Wahabi menuduh beliau menyatakan bahwa Allah ber-TEMPAT di atas Arasy.

Kalimat yang manakah dari tafsiran Ibnu Kastir disini yang menyatakan Allah itu ber-TEMPAT di atas Arasy ??

Lalu si Wahabi meloncat mengutip ayat 70 surat Al-Haj, yaitu :

أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاءِ وَالأرْضِ إِنَّ ذَلِكَ فِي كِتَابٍ إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ (70)

Dengan mengutip sedikit keterangan Ibnu Kastir dalam penafsiran beliau tentang ayat ini yaitu ;

وقال ابن أبي حاتم: حدثنا أبو زُرْعَة، حدثنا ابن بُكَيْر، حدثني ابن لَهِيعة، حدثني عطاء بن دينار، حدثني سعيد بن جُبَيْر قال: قال ابن عباس: خلق الله اللوح المحفوظ مَسِيرَة مائة عام، وقال للقلم قبل أن يخلق الخلق -وهو على العرش تبارك وتعالى-: اكتب. قال القلم: وما أكتب؟ قال: علمي في خلقي إلى يوم تقوم الساعة. فجرى القلم بما هو كائن في علم الله إلى يوم القيامة. فذلك قوله تعالى للنبي صلى الله عليه وسلم: { أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاءِ وَالأرْضِ }

Apa hubungannya redaksi itu dengan "ISTAWA" ??
Apakah Wahabi sadar ketika menukil kalimat ??

Kemudian Wahabi mengambil lagi potongan redaksi yang ini :

وقد أورد النسائي هاهنا حديثا فقال: حدثنا إبراهيم بن يعقوب، حدثني محمد بن الصباح، حدثنا أبو عبيدة الحداد، حدثنا الأخضر بن عَجْلان، عن أبي جُريْج المكي، عن عطاء، (2) عن أبي هريرة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أخذ بيدي فقال: "إن الله خلق السموات والأرض وما بينهما في ستة أيام، ثم استوى على العرش في اليوم (3) السابع، فخلق التربة يوم السبت، والجبال يوم الأحد، والشجر يوم الاثنين، والمكروه يوم الثلاثاء، والنور يوم الأربعاء، والدواب يوم الخميس، وآدم يوم الجمعة في آخر ساعة من النهار بعد العصر، وخلقه من أديم الأرض، بأحمرها وأسودها، وطيبها وخبيثها، من أجل ذلك جعل الله من بني آدم الطيب والخبيث" .

Redaksi ini terdapat ketika Ibnu Kastir mentafsirkan surat Al-Sajdah ayat 4-6 :

اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ مَا لَكُمْ مِنْ دُونِهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا شَفِيعٍ أَفَلَا تَتَذَكَّرُونَ (4) يُدَبِّرُ الْأَمْرَ مِنَ السَّمَاءِ إِلَى الْأَرْضِ ثُمَّ يَعْرُجُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ أَلْفَ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ (5) ذَلِكَ عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ (6)

Kalau kita kembali ke tafsir Ibnu Kastir, disini sama sekali beliau tidak menyinggung sedikitpun tentang "ISTAWA".

Kemudian si Wahabi memenggal dan mencincang penggalan redaksi ketika Ibnu Kastir mentafsirkan surat Fusshilat Ayat 12. Redaksinya disini dicincang dan diambil dari tengah-tengah :

قال ابن جرير: حدثنا هَنَّاد بن السري، حدثنا أبو بكر بن عياش، عن أبي سعيد (4) البقال، عن عكرمة، عن ابن عباس -قال هناد: قرأت سائر الحديث-أن اليهود أتت النبي صلى الله عليه وسلم فسألته عن خلق السماوات والأرض، فقال: "خلق الله الأرض يوم الأحد ويوم الاثنين، وخلق الجبال يوم الثلاثاء وما فيهن من منافع، وخلق يوم الأربعاء الشجر والماء والمدائن والعمران والخراب، فهذه أربعة: { قُلْ أَئِنَّكُمْ لَتَكْفُرُونَ بِالَّذِي خَلَقَ الأرْضَ فِي يَوْمَيْنِ وَتَجْعَلُونَ لَهُ أَنْدَادًا ذَلِكَ رَبُّ الْعَالَمِينَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ مِنْ فَوْقِهَا وَبَارَكَ فِيهَا وَقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا فِي أَرْبَعَةِ أَيَّامٍ سَوَاءً لِلسَّائِلِينَ } لمن سأل، قال: "وخلق يوم الخميس السماء، وخلق يوم الجمعة النجوم والشمس والقمر والملائكة إلى ثلاث ساعات بقيت منه، فخلق في أول ساعة من هذه الثلاثة الآجال، حين يموت من مات، وفي الثانية ألقى الآفة على كل شيء مما ينتفع به الناس، وفي الثالثة آدم، وأسكنه الجنة، وأمر إبليس بالسجود له، وأخرجه منها في آخر ساعة". ثم قالت اليهود: ثم ماذا يا محمد؟ قال: "ثم استوى على العرش". قالوا: قد أصبت لو أتممت! قالوا: ثم استراح. فغضب النبي صلى الله عليه وسلم غضبا شديدا، فنزل: { وَلَقَدْ خَلَقْنَا السَّمَوَاتِ وَالأرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ وَمَا مَسَّنَا مِنْ لُغُوبٍ .فَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ } [ق : 38 ]

Dan yang sangat aneh, si Wahabi membuang kelanjutan redaksi diatas, yaitu kalimat :

هذا الحديث فيه غرابة.
هذا الحديث فيه غرابة.
هذا الحديث فيه غرابة.
هذا الحديث فيه غرابة.
هذا الحديث فيه غرابة.

Mengapakah si Wahabi membuang redaksi yang sangat penting ini ??
Dan apa hubungannya keterangan dan redaksi diatas tentang anggapan si Wahabi yang mengatakan Ibnu Kastir meyaqini bahwa Allah ber-TEMPAT di Arasy ?? Ini benar-benar IFTIRA' dan BUHTAN terhadap Imam Ibnu Kastir.

Kemudian si Wahabi mengakhiri tipuannya dengan menukil penggalan redaksi dibawh ini, yaitu ketika Ibnu Kasir mentafsirkan surat Al-Hadid ayat 4 :

يخبر تعالى عن خلقه السموات والأرض وما بينهما في ستة أيام، ثم أخبر باستوائه على العرش بعد خلقهن،

Keanehan si Wahabi juga bermunculan disini, karena si Wahabi memenggal dan membuang lanjutan redaksi di bawah ini :

وقد تقدم الكلام على هذه الآية وأشباهها في سورة "الأعراف (1) بما أغنى عن إعادته هاهنا.

Disini ingin saya ajak si Wahabi kembali ke surat Al-A'raf ayat 54 yang dimaksudkan oleh Imam Ibnu Kastir yaitu :

وأما قوله تعالى: { ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ } فللناس في هذا المقام مقالات كثيرة جدا، ليس هذا موضع بسطها، وإنما يُسلك في هذا المقام مذهب السلف الصالح: مالك، والأوزاعي، والثوري،والليث بن سعد، والشافعي، وأحمد بن حنبل، وإسحاق بن راهويه وغيرهم، من أئمة المسلمين قديما وحديثا، وهو إمرارها كما جاءت من غير تكييف ولا تشبيه ولا تعطيل. والظاهر المتبادر إلى أذهان المشبهين منفي عن الله، فإن الله لا يشبهه شيء من خلقه، و { لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ } [ الشورى:11 ] بل الأمر كما قال الأئمة -منهم نُعَيْم بن حماد الخزاعي شيخ البخاري -: "من شبه الله بخلقه فقد كفر، ومن جحد ما وصف الله به نفسه فقد كفر". وليس فيما وصف الله به نفسه ولا رسوله تشبيه، فمن أثبت لله تعالى ما وردت به الآيات الصريحة والأخبار الصحيحة، على الوجه الذي يليق بجلال الله تعالى، ونفى عن الله تعالى النقائص، فقد سلك سبيل الهدى.

Keumuman redaksi diatas pasti membuat kita sedikit ada kesamaran apa dan bagaimana sebenarnya penjabaran para salafussholeh dalam hal ini ?? Maka oleh sebab itu, kita harus mencari tau penjabaran mereka yang sesungguhnya terkait dengan perkara yang BESAR ini. Maka untuk lebih jelasnya disini akan saya nukilkan penjabaran para salafussholeh dari beberapa kitab yang mu'tabarah :

1. Redaksi penjabaran salafussholeh dalam kitab "LUM'ATUL I'TIQOD" karya Ibnu Quddamah :

وكل ما جاء في القرآن أو صح عن المصطفى عليه السلام من صفات الرحمن وجب الإيمان به ، وتلقيه بالتسليم والقبول ، وترك التعرض له بالرد والتأويل والتشبيه والتمثيل . وما أشكل من ذلك وجب إثباته لفظا ، وترك التعرض لمعناه ونرد علمه إلى قائله ، ونجعل عهدته على ناقله اتباعا لطريق الراسخين في العلم الذين أثنى الله عليهم في كتابه المبين بقوله سبحانه وتعالى : { وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ رَبِّنَا } [ آل عمران : 7 ] ، وقال في ذم مبتغي التأويل لمتشابه تنزيله { فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلَّا اللَّهُ } [ آل عمران : 7 ] ، فجعل ابتغاء التأويل علامة على الزيغ ، وقرنه بابتغاء الفتنة في الذم ، ثم حجبهم عما أملوه ، وقطع أطماعهم عما قصدوه ، بقوله سبحانه : { وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلَّا اللَّهُ } .

Perhatikan penjabaran Imam Ahmad bin Hambal :

قال الإمام أبو عبد الله أحمد بن محمد بن حنبل رضي الله عنه في قول النبي صلى الله عليه وسلم : « إن الله ينزل إلى سماء الدنيا » ، أو « إن الله يرى في القيامة » ، وما أشبه هذه الأحاديث نؤمن بها ، ونصدق بها بلا كيف ، ولا معنى ، ولا نرد شيئا منها ، ونعلم أن ما جاء به الرسول حق ، ولا نرد على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولا نصف الله بأكثر مما وصف به نفسه بلا حد ولا غاية { لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ } [ الشورى : 11 ] ، ونقول كما قال ، ونصفه بما وصف به نفسه ، لا نتعدى ذلك ، ولا يبلغه وصف الواصفين ، نؤمن بالقرآن كله محكمه ومتشابهه ، ولا نزيل عنه صفة من صفاته لشناعة شنعت ، ولا نتعدى القرآن والحديث ، ولا نعلم كيف كنه ذلك إلا بتصديق الرسول صلى الله عليه وسلم ، وتثبيت القرآن (1) .

Perhatikan redaksi penjabaran Imam Syafi'i :

قال الإمام أبو عبد الله محمد بن إدريس الشافعي رضي الله عنه : آمنت بالله وبما جاء عن الله ، على مراد الله ، وآمنت برسول الله ، وبما جاء عن رسول الله على مراد رسول الله .

Ketiga penjabaran diatas bermuara dan menyatu serta sepakat pada kalimat :

1. Poin Imam Ahmad :

نؤمن بها ، ونصدق بها بلا كيف ، ولا معنى ،

2. Poin redaksi Ibnu Quddamah :

وجب إثباته لفظا ، وترك التعرض لمعناه ونرد علمه إلى قائله ، ونجعل عهدته على ناقله

3. Poin redaksi Imam Syafi'i :

آمنت بالله وبما جاء عن الله ، على مراد الله ، وآمنت برسول الله ، وبما جاء عن رسول الله على مراد رسول الله .

Kesemuanya mengacu kepada penyerahan (TAFWIDH) secara total !!

Untuk membuktikan kebenaran penjabaran para salafussholeh diatas, disini saya nukilkan juga dari kita-kitab lain yang mu'tabarah.

Perhatikan penjabaran-penjabaran di bawah ini yang sangat sejalan dengan penjabaran di atas.

A.

وقال شيخ الحنابلة أبو الفضل التميمي في اعتقاد الإمام المبجل ابن حنبل: (وسئل قبل موته بيوم عن أحاديث الصفات فقال تمرُّ كما جاءت ويُؤْمن بها ولا يرد منه شيءٌ إذا كانت بأسانيد صحاح ولا يوصف الله بأكثر مما وصف به نفسه بلا حد ولا غاية " ليس كمثله شيء وهو السميع البصير" ومن تكلم في معناها ابتدع ..فهذا وما شاكله محفوظ عنه وما خالف ذلك فكذب عليه وزور)

Redaksi diatas terdapat juga dalam kitab :
في سنن البيهقي الكبرى 3/3 و شعب الإيمان1/105 والتمهيد لابن عبد البر 7/148 والعلو للعلي الغفار للذهبي 1/153 و 1/207- 209.

B.

وجمهور أهل السنة منهم السلف وأهل الحديث على الإيمان بها وتفويض معناها المراد منها إلى الله تعالى ولا نفسرها مع تنزيهنا له عن حقيقتها

Redaksi diatas bisa ditemukan dalam kitab Al-Itqon fi 'Ulumil-Qur'an.

C.

Redaksi syaikhul Islam Muaffiquddin Al Maqdisy :

قول شيخ الإسلام موفق الدين أبي محمد عبد الله بن أحمد المقدسي الذي اتفقت الطوائف على قبوله وتعظيمه وإمامته خلا جهمي أو معطل …قال في عقيدته ومن السنة قول النبي: " ينزل ربنا إلى سماء الدنيا".. فهذا وما أشبهه مما صح سنده وعدلت روايته نؤمن به ولا نرده ولا نجحده ولا نعتقد فيه تشبيهه بصفات المخلوقين ولا سمات المحدثين، بل نؤمن بلفظه ونترك التعرض لمعناه، وقراءتُه تفسيره

Perhatikan tiga redaksi diatas menyatu pada kalimat :

(I)

ولا يوصف الله بأكثر مما وصف به نفسه بلا حد ولا غاية " ليس كمثله شيء وهو السميع البصير" ومن تكلم في معناها ابتدع ..فهذا وما شاكله محفوظ عنه وما خالف ذلك فكذب عليه وزور

(ll)

على الإيمان بها وتفويض معناها المراد منها إلى الله تعالى ولا نفسرها مع تنزيهنا له عن حقيقتها

(lll)

بل نؤمن بلفظه ونترك التعرض لمعناه، وقراءتُه تفسيره

Dan masih banyak lagi redaksi-redaksi yang sejalan dengan ini.

Dan inilah yang dimaksudkan oleh Ibnu Kastir dalam redaksinya ketika mentafsirkan surat Al-A'raf ayat 54 yang sudah saya nukilkan diatas.

Lalu apa sebenarnya maksud Salafi Wahabi memenggal dan mencincang redaksi-redaksi Imam Ibnu Kastir ?? Apakah untuk mempermainkan ummat yang awam dengan penipuan yang halus ?? Lambat laun Salafi Wahabi akan HABIS !! jangan coba-coba memperdaya ummat yang tak ada daya, Allah sangat menyayangi hambanya yang tak berdaya.

Salafi Wahabi !! Tidakkah kalian takut dengan murka Tuhan mu ?? Apa kalian lupa dengan ayat ini:

وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُبِينًا (58)

Saya nukilkan disini tafsiran ayat diatas oleh Ibnu Kastir:

وقوله: { وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا } أي: ينسبون إليهم ما هم بُرَآء منه لم يعملوه ولم يفعلوه، { فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُبِينًا } وهذا هو البهت البين أن يحكى أو ينقل عن المؤمنين والمؤمنات ما لم يفعلوه، على سبيل العيب والتنقص (6) لهم، ومَنْ أكثر مَنْ يدخل في هذا الوعيد الكفرةُ بالله ورسوله (7) ، ثم الرافضة الذين يتنقصون الصحابة ويعيبونهم بما قد بَرَّأهم الله منه، ويصفونهم بنقيض ما أخبر الله عنهم؛ فإن الله، عز وجل، قد أخبر أنه قد رضي عن المهاجرين والأنصار ومدحهم، وهؤلاء الجهلة الأغبياء يسبونهم ويتنقصونهم (1) ، ويذكرون عنهم ما لم يكن ولا فعلوه أبدا، فهم في الحقيقة منكوسو القلوب (2) يذمون الممدوحين، ويمدحون المذمومين.

Apa kalian bisa memahaminya ?? Atau kalian mengingkari meskipun bisa faham ??
Atau kalian sengaja menutup mata dan hati dari kebenaran ??

Na'udzubillahi Min sharriwahhabi.

Share Facebook
Share Twitter
Share Google+

MEMAHAMI LEBIH MENDASAR TENTANG DZAT



FOLLOW

2010 © Bahaya Ajaran Sesat Sekte Salafi Wahabi Khawarij Mujassimah Musyabbihah
About / Sitemap / Contact / Privacy / Disclaimer